تعرف علي

المهندس خالد ناصر الدين

 المهندس خالد ناصر الدين أحد رواد الأعمال الذين اقتحموا أنشطة إقتصادية متعددة.  وقد قام بتأسيس العديد من الشركات العاملة في دول مختلفة وفي مجالات عدة، حيث بدأ أولى أعماله الخاصة سنة 1987 ثم إستمر في تحقيق المزيد منها في حياته العملية عن طريق رؤيته المستقبلية للعديد من التطورات العملية والتقنية، وهذا مكنه من إحراز السبق في ريادة مجالات عمل جديدة وتطويرها.

 

بدأ حياته العملية كأحد المبرمجين الأوائل على أجهزة الحاسب الآلي الشخصي في مدينة الإسكندرية سنة 1987، ثم أسس أول شركة خاصة له سنة 1990 تعمل في حقل تقنية المعلومات؛ أتبعها سنة 1998 بشركة لتنظيم المعارض والمؤتمرات مقرها في القاهرة، وقد فازت هذه الشركة بتنظيم أشهر معارض العالم في تقنية المعلومات والإتصالات في نفس السنة – والذي يسمى اختصارا (كومدكس COMDEX) – في القاهرة تحت مسمى “كومدكس ايجيبت”، حيث كان ينظم سنويا في الولايات المتحدة الأمريكية ولمدة 25 سنة قبل تنظيمه في القاهرة.

في نفس العام أيضاً 1998، أسس شركة لتصميم وبرمجة المواقع الألكترونية أنجزت العديد من المواقع و البوابات ومواقع التسوق الهامة في ذلك الوقت.

 

إحدى إنجازاته المهمة كانت في سنة 2001، حيث قامت شركاته بتصميم وبناء وتركيب شبكة الدعاية الرقمية لمطار دبى الدولي، تبعها العديد من المشاريع الناجحة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

 

في عام 2006 قام المهندس خالد ناصر الدين بإحداث نقلة نوعية أخرى في نشاطاته، حيث دمج عدة شركات في شركة واحدة تعمل تحت مظلة واحدة هي التسويق الإلكتروني، لتصبح بذلك أول شركة مصرية ومن أوائل الشركات في الوطن العربي التي تعمل في هذا المجال، وإعتمدت الشركة في نشاطها هذا على خبرتها في عدة مجالات مختلفة في التقنية والتسويق، ومن خلال دمجهم في نشاط موحد فريد من نوعه آنذاك.

 

في عام 2014 قام المهندس ناصر الدين بتأسيس مكتب ناصر الدين للتدريب و الإستشارات بغرض نقل خبرته الشخصية في الإدارة عن طريق الإستشارات و التدريب، حيث تخصص في التسويق الرقمي و المبيعات و له دورات في البيع الإحترافي لمقدمي الخدمات و الحلول، و قد قام بالتدريب في مصر و الوطن العربي في العديد من فرق الشركات. و قد حازت الدورات التدريبية على نجاح شديد مما كان له أكبر الأثر على المتدربين في زيادة مبيعاتهم في فترة وجيزة و مبيعات الشركات التي يعمل بها هؤلاء المتدربين.

 

وفي عام 2016 قرر بيع انصبته بالشركات التي اسسها و التفرغ لأنشطة التدريب و الإستشارات حتى يستطيع نقل أسرار التسويق و المبيعات التي تعلمها و مارسها لمدة تزيد عن ثلاثون عامآ لأجيال جديدة من الشباب المصري و العربي.

 

أما على الصعيد الشخصي، فإنه يكتب المقالات في مجالات المبيعات والتسويق الألكتروني، و الرسم الرقمي و هي متاحة للجميع على موقعه الألكترونى وعلى شبكة لينكد إن المهنية.

  • استشارات
  • تدريب
  • توجيه و متابعة تنفيذ

ماذا يمكنني ان اقدم لك؟

تدريب
اشراف على التنفيذ